مشاهير

لم تحضر جنازة زوجها ونشاطها الفني كان متنوعا.. وقفة مع الفنانة صفاء أبو السعود وأبرز أعمالها الفنية

لم تحضر جنازة زوجها ونشاطها الفني كان متنوعا.. وقفة مع الفنانة صفاء أبو السعود وأبرز أعمالها الفنية

شفق بوست _ فريق التحرير

ولدت الفنانة صفاء أبو السعود في التاسع من شهر تشرين الأول/أكتوبر عام 1950، وهي إعلامية وممثلة ومطربة مصرية شهيرة.

بعد التخرج، درست في معهد السينما بقسم الإخراج، والذي انتهت من دراسته في عام 1991، ويذكر أن مشوارها الفني بدأ ببرنامج إذاعي.

وهو بابا شارو، ثم عملت مع فرقة ثلاثي أضواء المسرح، بعدها انتقلت إلى السينما، كما نشطت بمجال الغناء، وخاصة أغاني الأطفال.

فيما بعد تركت الفنانة صفاء التمثيل، وتفرغت لتقديم برنامج ساعة صفا الذي تم عرضه على قناة (art).

أبرز أعماله صفاء أبو السعود الفنية

من الأعمال السينمائية التي قدمتها: هي والرجال، هو والنساء، لا لا يا حبيبي، رضا بوند، أوهام الحب، المتعة والعذاب، اللعبة.

إضافة إليها: احترس من المجانين، شباب يرقص فوق النار، الرغبة والثمن، أولاد الحلال، الزوج المحترم، الحلوة والغبي، بمبة كشر.

عدا عن: إلى المأذون يا حبيبي، شياطين إلى الأبد، البحث عن المتاعب، أزواج طائشون، المزيكا في خطر، الزواج السعيد.

كما أطلت على الشاشة من خلال أعمال درامية مثل: إلا دمعة حزن، النهر والتماسيح، ملكة من الجنوب، عوايش، الخيزران.

ناهيك عن: ضيوف مزعجين جدا، برج الحظ، هي والمستحيل، محمد رسول الله إلى العالم، كما نشطت في مسرحيات نذكر منها: 

أجمل لقاء في العالم، أولادنا في لندن، موسيكا في الحي الشرقي، ومن برامجها: سهراية، أوراق سينمائية.

حياتها الشخصية

عاشت الإعلامية صفاء قصة حب مع الشيخ صالح كامل، وهو رجل أعمال شهير على مستوى الوطن العربي، ومن كبار رجال الأعمال.

كما هو مالك لشبكة راديو وتلفزيون العرب ART، تم تتويج ذلك الحب بالزواج، ويذكر أن علاقتهما كانت مميزة ومبنية على الحب.

وأهم من ذلك كله كانت العلاقة مبنية على الحب بعيدا عن المصالح الشخصية، فلم تطمع هي بماله أو بمنصبه، فهي ليست بحاجة.

ولم يستغل الشيخ صالح شهرتها وأنها نجمة ولها محبيها وجمهورها، وأنجبت منه أبناء، والجدير بالذكر أن أبو السعود لا تحب الخلط بين حياتها الفنية والشخصية.

خوفا من أن يستغل بعض الناس ذلك بتشويه صورتها، وهي مسلمة الديانة، في حين تم تداول شائعات أنها بهائية الديانة، لكن لم يتوفر ما يثبت ذلك.

وفجعت النجمة صفاء بفقدان زوجها، الذي أصيب بجلطة مفاجئة عندما كان يؤدي صلاة التراويح مع أسرته في المسجد.

وحينها كان في السعودية، أما زوجته كانت بمصر، وتم نقله على الفور إلى مشفى سمير عباس الموجودة في منطقة جدة بالسعودية.

لكنه توفي ولم يتمكن الأطباء من فعل شيء له، ولم تتمكن صفاء أبو السعود من حضور جنازة زوجها، بسبب مشاكل السفر.

والتي مرت بها البلاد في فترات انتشار المرض، لتدخل المذيعة صفاء في حالة من الانهيار، حيث لم تتمكن من وداعه الوداع الأخير.

كيف يتعامل الأهل مع أبنائهم لو نجح شخص منهم ورسب ٱخر في ٱن معا؟ إليكم الطريقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى