أخبار الفن

الريمونتادا اللبنانية تقصي المنتخب السوري التابع للنظام في تصفيات كأس العالم “2022” .. التفاصيل

الريمونتادا اللبنانية تقصي المنتخب السوري التابع للنظام في تصفيات كأس العالم “2022” .. التفاصيل

شفق بوست – فريق التحرير

تلقى المنتخب السوري التابع للنظام، هزيمة مدوية أمام نظيره اللبناني، مساء اليوم الثلاثاء، ضمنزمباريات الجولة الرابعة، من تصفيات مونديال قطر “2022”.

ووفقاً لما رصد موقع “شفق بوست”، فقد تغلب المنتخب اللبناني، على نظيره السوري، بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

المبادرة السورية والريمونتادا اللبنانية

دخل منتخب النظام المبارة، بروح عالية للغاية، وبدأ يبادر بتهديد مرمى أبناء الأرز، منذ الدقائق الأولى، من عمر الشوط الأول.

لم تسفر هجمات منتخب النظام، عن أي هدف، على الرغم من حجم الخطورة التي شكلتها، على شباك الحارس مصطفى مطر.

إلا أن الدقيقة 20 من عمر الشوط الأول، حملت معها الخبر السار للمنتخب السوري، الذي سجل الهدف الأول، عن طريق عمر خريبين.

حافظ منتخب النظام على الاستحواذ والسيطرة على الكرة، وأحرز الهدف الثاني عن طريق عمر السومة، في الدقيقة 33, إلا أنه ألغي بداعي التسلل.

وبعد ذلك استيقظ المنتخب اللبناني من غفوته، وبادر بتهديد مرمى منتخب النظام، ليسجل هدف التعادل، في الدقيقة 43.

وجاء هدف التعادل اللبناني عن طريق “جلال قدوح”، الذي أحرز هدف التقدم أيضاً، في الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول.

لينتهي الشوط بتقدم أبناء الأرز، بهدفين، مقابل هدف لصالح منتخب النظام.

التوقيع على الفوز

دخل المنتخب اللبناني الشوط الثاني، وسط معنويات مرتفعة جداً، منتشين لنتيجة الشوط الأول، الذي انتهى بتقدمهم.

واستحوذ اللبنانيون على الكرة، وباغتوا مرمى إبراهيم عالمة في أكثر من مناسبة، في الدقائق العشرة الأولى، من الشوط الثاني.

وعند الدقيقة 55، أحرز أبناء الأرز الهدف الثالث، عقب هز شباك العالمة لتسديدة قوية، من خارج منطقة الجزاء، عن طربق “سوني سعد”.

وبعد الهدف اللبناني الثالث، ارتفع رتم المباراة، وحاول منتخب النظام تقليص الفارق على أقل تقدير، من خلال هجمات عدة.

إلى أن حلت الدقيقة 66, حيث سجل منتخب النظام هدف تقليص الفارق الثاني، عن طريق عمر السومة، بتسديدة قوية هزت المرمى.

وبعد ذلك ركز منتخب لبنان على تثبيت خط دفاعه، للحفاظ على النتيجة، ومنع منتخب النظام من إحراز التعادل.

حاول المنتخب السوري، تسجيل هدف التعادل، من خلال هجمات عدة، كانت آخرها رأسية السومة في الثانية الأخيرة، ولكنها اصطدمت بالعارضة.

وبهكذا انتهت المباراة، بفوز المنتخب اللبناني على نظيره السوري، بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

ليرفع أبناء الأرز رصيدهم إلى النقطة الخامسة، بينما بقي رصيد منتخب النظام على ما هو عليه بنقجة يتيمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى