أخبار الفن

“الفقر أنهكنا” .. “أبو غالب” يطالب المجتمع الدولي برفع العقوبات الاقتصادية عن نظام الأسد ويثير موجة من السخرية !

“الفقر أنهكنا” .. “أبو غالب” يطالب المجتمع الدولي برفع العقوبات الاقتصادية عن نظام الأسد ويثير موجة من السخرية !

شفق بوست – فريق التحرير

أثار الفنان السوري الموالي “نزار أبوحجر”، موجة من السخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عقب توجيهه مطالب عدة للمجتمع الدولي.

جاء ذلك خلال لقاء مصور له، رصده موقع “شفق بوست”، تحدث فيه أيضاً عن واقع الحياة، في مناطق سيطرة نظام الأسد.

رفع العقوبات

طالب أبوحجر المجتمع الدولي، ولا سيما الولايات المتحدة الأمريكية، بضرورة رفع العقوبات الدولية المفروضة على نظام الأسد.

وأضاف الفنان أن واشنطن تفرض عقوبات اقتصادية قاسية على النظام، الأمر الذي تسبب بتداعيات سلبية على المناطق السورية وفقاً لقوله.

وأشار أبوحجر إلى أن السوريين يعانون الأمرٌين بسبب العقوبات الدولية، التي تسبب بارتفاع الأسعار ونقص المستلزمات الحياتية وغير ذلك.

وأوضح الفنان أن الفقر داهم آلاف العوائل السورية، والجوع بات ينتشر في كل مكان، بسبب البطالة وقلة فرص العمل.

ولفت أبوحجر إلى أن الأوضاع الاقتصادية، تتراجع شيئاً فشيئاً، وإن لم تنتهِ العقوبات الدولية، فسنكون أمام كارثة حقيقية.

ردود الأفعال

سخر بعض النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من حديث أبوحجر، ومطالبته برفع العقوبات الدولية عن النظام، متجاهلاً الفساد في الحكومة.

فقد علق عامر شحاد: “ولك صرت على حفة قبرك، ولسه قاعد عم تكذب وتنافق، ليش ماتقول أنو نظامك نهب البلد”.

وعلق علي عبدالحافظ: “أبوغالب صاير عم تتفنن بالمكولكة وتمسيح الجوخ، جوعكم وفقركم سببه نظامكم وحكومتكم الحرامية، عم ينهبوكم قدام عيونكم.

بينما علق عبدالحميد الدايخ: “لك روح بيع بيليلة، أحسن إلك من عالحكي الفاضي، بدك أمريكا ترد عليك انت ونظامك المشرشح”.

وعلق نورالدين خطاب: “يقطع عمرك أنت والثيادة تبعك، نظامك قاعد عم يسرق ويسلب، وأنت عم ترمي بلاك عأوروبا وأمريكا”.

تجدر الإشارة إلى أن نزار أبوحجر، هو فنان من أصول فلسطينية، ولد في الثالث عشر من شهر مايو، عام 1952.

وحصد أبوحجر شهرته الفنية، من خلال الشخصية التي جسدها في مسلسل البيئة الشامية الشهير “باب الحرار”، على مدى 3 أجزاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى