أخبار الفن

“غروري سيصل إلى حد السماء” .. “رواد عليو” تتحدى المجهول وتتحدث عن طباعها الشخصية !

“غروري سيصل إلى حد السماء” .. “رواد عليو” تتحدى المجهول وتتحدث عن طباعها الشخصية !

شفق بوست – فريق التحرير

أشعلت الفنانة السورية “رواد عليو” فتيل التحدي مع جمهورها ومحبيها، ولا سيما من يعتيرها خصماً له أو العكس من ذلك.

جاء ذلك خلال منشور لها، عبر حسابها الرسمي في “إنستغرام”، رصده موقع “شفق بوست”.

الغرور والتحدي

قالت عليو: إنها ليست مبدعة في فن الغرور والكبرياء، ولا تحبذ أن تكون حاملة لتلك الصفات السلبية، في علاقاتها مع المجتمع.

وأضافت الفنانة أنها لا تتعمد الغرور بنفسها، أو التعالي على أحد، إلا أنها بالمقابل هي مخلوقة من طين وماء.

وأشارت إلى أنها لن تخلد على وجه الأرض، كما هو الحال بالنسبة لجميع المخلوقات، وبالنهاية فإن مصير الإنسان هو الفناء.

وحذرت عليو في منشورها، من النظر إليها بكبرياء والتعالي عليها بطريقة فوقية، لأن غرورها سيصل حد السماء حينها، وفقاً لتعبيرها.

وختمت الفنانة قائلة: “إن كانت الحياة ضدي، وأنت ضدي، فاعلم أنني امرأة تعشق التحدي”.

ردود الأفعال

أثار منشور عليو، موجة من الجدل بين محبيها ومتابعيها عبر إنستغرام، وذلك لأن الفنانة لم تحدد من المقصود بحديثها.

وحصد المنشور آلاف الإعجابات والتعليقات، التي تسائل أصحابها عن ما هية الكلمات المنمقة، والمقصود من حديث عليو.

فقد كتب جابر دريد: “شو قاعدة عم تبيعنا حكم ومواعظ، كلامك كله ملغوز وما فيه شي واضح أبداً ياريت توضحي”.

وعلقت عائشة عوض: “كلام في الصميم، الله يسلم تمك مدام رواد، بالأخير كلنا بشر وكلنا من نفس الطينة ومافي حاجة للغرور”.

وعلقت سميرة جرعود: “حروف من ذهب، وفهمانة كل كلمة حكيتيها، بس اللي ما فهمتوا مين بتقصدي بمنشورك ولا بس هيك”.

بينما علق أحمد كريم: “أنتو الفنانين بس لو أعرف شو بتحكوا وكيف بتحكوا، سبحان الله حتى بالحكي غامضين ليش مابعرف”.

تجدر الإشارة إلى أن رواد عليو، فنانة وممثلة سورية، ولدت في الرابع والعشرين من يناير، عام 1983, بالعاصمة دمشق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى