مشاهير

عباس النوري يكشف وجهة نظره بالأعمال الدرامية المشتركة، ويكشف حقيقة صادمة متعلقة برشا شربتجي!

عباس النوري يكشف وجهة نظره بالأعمال الدرامية المشتركة، ويكشف حقيقة صادمة متعلقة برشا شربتجي!

شفق بوست _ فريق التحرير

كشف الفنان السوري “عباس النوري” عن وجهة نظره بالأعمال المشتركة، بعد أن قدم أول تجربة فيها، من خلال المسلسل الكوميدي “بناية هب الريح”.

وبحسب ما رصد شفق بوست، فإن عباس النوري أظهر إعجابه بفكرة تشارك نجوم من جنسيات مختلفة ضمن عمل درامي واحد.

وأشار النوري إلى أن ذلك النوع من الأعمال فرض التنوع، مؤكدا أن الفنانين لم يعرضوا جواز سفرهم إمام الكاميرا، وإنما قدموا شخصياتهم الحقيقية والفاتنة.

عباس النوري بدور أبو عصام في باب الحارة/ صورة من الإنترنت

وعبر الممثل عباس، عن مدى سعادته الكبيرة، بأن يكون جزءا من مسلسل فيه جنسيات مختلفة، راجيا أن يكون العمل مناسبا لشهر رمضان الكريم.

ونوه الفنان السوري إلى وجود صعوبات واجهت تصوير المسلسل في لبنان، والتي شكلتها الإجراءات المفروضة للحد من انتشار فيروس “كورونا”.

وقال النوري: “كل أداء الشارع العربي عموما متوقف بسبب كورونا، مثنيا على تعاون القائمين على المسلسل، ذلك لأنهم سعوا  للتكيف مع أي عقبات.

وتابع عباس النوري، أن بناية هب الريح فكاهي، وأول دلالات نجاحه، تكون عندما يشعر المشاهد أنه تسلى بمشاهدة المسلسل.

شخصيات محببة له 

وكشف الفنان السوري، أن الشخصية الأقرب إلى قلبه خلال مسيرته الفنية، كانت في مسلسل “الاجتياح”.

حيث كان ذلك العمل يتحدث عن معاناة الشعب الفلسطيني.

وأضاف النوري، إنه شارك في عمل البيئة الشامية “حارة القبة” للمخرجة رشا هشام شربتجي.

وذكر عباس النوري، أن دوره هو أبو العز، وقال النوري عن حارة القبة، إنه سيمحي “باب الحارة” من الذاكرة.

وأضاف الممثل عباس النوري أن شخصية “أبو العز” في حارة القبة، أهم بكثير من شخصية “أبو عصام”.

ويشار إلى أن تلك الشخصية حققت شهرة وانتشاراً واسعاً على مستوى الوطن العربي.

من هو عباس النوري؟

عباس النوري، فنان سوري شهير، من مواليد العاصمة السورية دمشق، وتحديدا في حي القيمرية، في 8 كانون الأول/ ديسمبر عام 1952.

بدأ النوري نشاطه الفني بعد منتصف السبعينيات من القرن المنصرم، واستمر بتقديم الأعمال الفنية حتى عامنا الحالي.

ومن أبرز أعماله الدرامية؛ ليالي الصالحية، هجرة القلوب إلى القلوب، قتل الربيع، العشق الحرام، حروف يكتبها المطر.

وبجانبها؛ ليس سرابا، الحصرم الشامي، باب الحارة، بنت الضرة، قلبي معكم، شتاء ساخن، الجزء الثاني من أهل الراية، وغيرها.

وعباس النوري متزوج من الكاتبة السورية عنود الخالد، وأنجبت له ثلاث أولاد ريبال، رنيم، ميار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى