أخبار الفن

غيرت اسمها مرتين واحتفلت بطلاقها وكرهت الرجالة بسبب محسن سرحان .. سميحة أيوب تتصدر محركات البحث بتصريحاتها الأخيرة

غيرت اسمها مرتين واحتفلت بطلاقها وكرهت الرجالة بسبب محسن سرحان .. سميحة أيوب تتصدر محركات البحث بتصريحاتها الأخيرة

شفق بوست – فريق التحرير

باتت الفنانة المصرية القديرة سميحة أيوب حديث مواقع التواصل الاجتماعي عقب لقاءها مع الإعلامية لميس الحديدي.

أيوب بينت الصعوبات التي واجهتها في بداية مسيرتها الفنية من قبل أهلها حتى اضطرت لتغيير اسمها مرتين.

كما فاجأت النجمة المصرية المتابعين بحديثها عن طلب الطلاق من أحد أزواجها يوم ميلادها واحتفالها بطلاقها الثاني.

وتطرقت أيوب خلال ذات اللقاء إلى قصة زواجها من الفنان محسن سرحان مضيفة أنها كرهت الرجال بسببه.

اختارت الطريق الصعب ضد أهلها:

بينت الفنانة سميحة أيوب إلى الصعوبات التي واجهتها من قبل أهلها في بداية مسيرتها الفنية.

أيوب قالت “اخترت الطريق الصعب ضد أهلي وخاصموني وبعدين لما اشتهرت بطريقة محترمة بدأوا يخطبوا ودي”.

وتابعت أيوب حديثها إلى أنها وبسبب خوفها من أهلها اضطرت لتغيير اسمها مرتين.

أيوب علقت بالقول “غيرته مرتين في مسلسل إذاعي “عذراء الربيع” باسم سميحة سامي والمرة الثانية في فيلم “شاطئ الغرام” باسم ناهد فريد.

وتابعت أيوب أنها بعد ذلك قررت أن تكون باسم سميحة أيوب وأنها لم تقدم شيئاً سيئاً تختفي ورائه.

طرائف انفصالها مرتين:

تحدثت الفنانة سمية أيوب إلى أنها تزوجت وهي بعمر 15 عاماً من الفنان محسن سرحان وتم الانفصال بعد ذلك بفترة قصيرة.

وأوضحت الفنانة المصرية إلى أن طلاقها من سرحان كان تنفيذاً لطلبها يوم عيد ميلادها.

أيوب علقت بالقول “أول طلاق طلبته كان على هيئة عيد ميلاد، وعن فهم وعن رضا”.

وتابعت أيوب حديثها عن طلاقها الثاني “طلاقي الثاني من محمود مرسي كان مفاجأة فوجئت وأنا في راس البر لما ماما وبهاء طاهر بلغوني بأني محمود طلقني”.

وأكملت أيوب حديثها “وقتها عزمت صحابي وقلتلهم أنتوا معزومين على حسابي الليلة وطلبت لهم بط، وقعدت في وسطهم”.

كرهت الرجال بسبب محسن سرحان:

تحدثت الفنانة سميحة أيوب عن علاقتها بزوجها السابق محسن سرحان قائلةً بأنها كرهت الرجال بسببه.

وقالت أيوب “اللي تركه محسن سرحان أني كرهت الرجالة كلها لأن الضغط الزائد عن اللزوم ويقفل عليكي الباب بالمفتاح .. فهو كان صعب الله يرحمه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى