دولي

محكمة أمريكية تحكم على مواطن بالسجن لمدة 110 أعوام . إليكم تفاصيل قضيته التي أثارت جدلاً واسعاً !

محكمة أمريكية تحكم على مواطن بالسجن لمدة 110 أعوام . إليكم تفاصيل قضيته التي أثارت جدلاً واسعاً !

شفق بوست – فريق التحرير

أثار حكماً قضائياً، في الولايات المتحدة الأمريكية، موجة غضب واسعة، فقد اعتبره البعض بأنه ظالم لما فيه من الإجحاف والتهويل.

ووفقاً لما رصد موقع “شفق بوست”، فإن قاضياً في ولاية “كولورادو”، أصدر حكماً بالحبس لمدة 110 سنوات، بحق سائق شاحنة.

إعادة النظر في الحكم

أفادت وسائل إعلام أمريكية، بأن القاضي الذي أصدر الحكم، قرر فيما بعد عقد جلسة استماع، محدداً إياها في الثالث عشر من يناير المقبل.

ويأتي هذا القرار، في ظل الغضب الذي شهده الشارع الأمريكي، إلى جانب الانتقادات التي طالت مسؤولي العدل والقضاء في البلاد.

من جهته قال مدير الادعاء “ألكسيس كينغ”: إن سائق الشاحنة “أغيليرا ميديروس”، ربما يستفيد من قرار الإعلان عن جلسة استماع أخرى.

وأضاف كينغ أن القاضي الذي يتولى القضية، من الممكن أن يجري تخفيضاً على حكمه، ليصل إلى 20 أو 30 عاماً فقط.

تفاصيل القضية والحادثة

تسبب سائق الشاحنة، والتي تعتبر “نصف مقطورة”، بحادث مروري مروع، في أبريل 2019, أسفر عن سقوط 4 ضحايا وإصابة آخرين.

وكان ميديروس يقود الشاحنة حينها، بسرعة وصلت إلى 85 ميلاً، عدا عن أن الطريق الذي كان يسير فيه، ليس مخصصاً للشاحنات.

ولسوء الحظ، بينما كان مسرعاً، توقف عمل المكابح، التي لم تعد تستجيب إطلاقاً، الأمر الذي أدى لاصطدام الشاحنة بالسيارات والمارة.

وفي ذات السياق، اعتبر القضاء الأمريكي أن ميديروس مذنباً، ويدان على الحادث المروري، كونه لم يأخذ المسار المطلوب، عندما تعطلت المكابح.

وعلى الرغم من ذلك، لاقى حكم السجن بحقه لمدة 110 أعوام، غضباً واسعاً بين الأمريكيين، الذين وصفوا القرار بالمجحف.

بينما أوضح القاضي “بروس جونز”، والذي يشرف على القضية، أن سمة معايير وقوانين متبعة في الولاية، أجبرته على إصدار هذا الحكم.

وقرر جونز منح وقتاً كافياً للادعاء، وذلك بغية البحث بالجوانب التي تضمن السلامة، في ملف القضية، وأخذها بعين الاعتبار كاملة.

تجدر الإشارة إلى أن خمسة ملايين شخص أمريكي، وقعوا عريضة طالبوا فيها بإعادة النظر بحكم السجن، أو العفو عن المدان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى