سوريا

الإعلام التركي يحتفي بلاعب كمال الأجسام السوري “ماهر رجب” .. ما الذي فعله ؟ (فيديو)

الإعلام التركي يحتفي بلاعب كمال الأجسام السوري “ماهر رجب” .. ما الذي فعله ؟ (فيديو)

شفق بوست – فريق التحرير

احتفت وسائل إعلام تركية، بلاعب كمال الأجسام والمدرب السوري “ماهر رجب”، لما حققه من تقدم ملحوظ في مسيرته الرياضية.

ووفقاً لما رصد موقع “شفق بوست”، فقد تمكن رجب من مواصلة رياضته التي تعتبر هوايته المفضلة، رغم رحلة اللجوء.

من سوريا إلى تركيا

قال موقع “urfa natik” التركي: إن رجب يحترف ممارسة رياضة الكاراتيه وكمال الأجسام، عدا عن أنه يميل لها منذ صغره.

وأضاف أن ماهر هو لاجئ سوري، ينحدر من مدينة حماه، ويبلغ من العمر في الوقت الحالي، نحو 39 ربيعاً.

وأشار الموقع إلى أن رجب بدأ ممارسة رياضته المفضلة، قبل اندلاع الثورة السورية، وكانت مدينة حماه الشاهدة على انطلاقته المميزة.

وأوضح أن اللاعب السوري، تمكن من حصد 4 ميداليات ذهبية، في بطولات مختلفة، وذلك خلال فترة تواجده في سوريا.

ولفت الموقع إلى أن رجب لجأ برفقة عائلته إلى تركيا عام 2012, واستقر في مركز إيواء افتتحته السلطات التركية، في منطقة حران.

ونوه إلى أن رجب عاش في المركز لمدة 6 أعوام، واستمر بممارسة رياضته داخله، وذلك ظل تسهيلات قدمتها السلطات له.

رجب يفتتح صالته الرياضية

انتقل اللاعب السوري، للعيش والاستقرار في مدينة “شانلي أورفا”، وذلك بعد أن أغلقت السلطات التركية مركز الإيواء في منطقة حران.

ومع انتقاله واستقراره هناك، افتتح رجب صالة رياضية خاصة، لاستقبال الشباب السوري والتركي، الذين يرغبون بممارسة الكاراتيه وكمال الأجسام.

وقال اللاعب السوري، في حديث له لوسائل إعلام: إنه افتتح صالته لتدريب الشباب على تلك الرياضة، وإبعادهم عن عدالعادات الضارة.

وأضاف رجب أن في الوقت الحالي، هناك 100 شاب من السوريين والأتراك، بادروا للتسجيل في الصالة، بغية تلقي تدريبات في كمال الأجسام.

وأشار رجب إلى أنه يدرب الشباب، بهدف زجهم في البطولات والمناقسات، سواء على الصعيد المحلي أو الدولي، على حد قوله.

وأوضح أنه اختار في الوقت الحالي 6 لاعبين من بين المتدربين، ويبذل قصارى جهوده لتجهيزهم لأية منافسة محلية أو دولية.

تجدر الإشارة إلى أن تواجد السوريين والأتراك تحت سقف واحد، ضمن الصالة الرياضية، يشكل نموذجاً جيداً للاندماج بينهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى