مشاهير

جمال قبش: شركات الإنتاج تعاقب الممثل الرافض لها مرتين ومع أدوار الجرأة بشدة ولهذا السبب أقبل بدور صغير وأجر زهيد

جمال قبش: شركات الإنتاج تعاقب الممثل الرافض لها مرتين ومع أدوار الجرأة بشدة ولهذا السبب أقبل بدور صغير وأجر زهيد

شفق بوست – فريق التحرير

خرج الفنان السوري “جمال قبش” بحوار صحفي تحدث خلاله عن دفعه لثمن رفضه المشاركة ببعض الأعمال.

وأضاف قبش أنه بات إثر ذلك منبوذاً من قبل المخرجين، مؤكداً أن معظم شركات الإنتاج تشطب اسم الفنان من قائمتها حال رفضه أحد أعمالها كعقوبة أولى.

والعقوبة الثانية بحسب قبش تكمن في استبداله بممثل آخر دون الكشف عن أسباب استبداله.

جمال قبش بدور الكومندان في باب الحارة

وحصلت تلك العقوبة مع قبش مرتين، في الأولى تم استبداله بالفنان أسعد فضة في أحد الأعمال الدرامية.

وفي المرة الثانية كانت في مسلسل “شارع شيكاغو”، حيث تم استبداله بالممثل عباس النوري الذي أدى شخصية مرادموضحاً أن دوره في العمل كان الحوت وليس مراد.

وبين قبش أن دور البطولة كان موكلاً له إلا أن النوري حاز على الدور بموافقة المخرج، وبرر الأخير قراره بأن القنوات التي ستعرض العمل طلبت النوري بالاسم.

وبرر قبش سبب موافقته على المشاركة بدور صغير وأجر زهيد قائلاً بأنه يريد خلع العباءة الفرنسية التي تم تلبيسها له من قبل المخرجين وشركات الإنتاج.

وأضاف قبش بأنها ليست المرة الأولى التي يستحوذ فيها النوري على دور له، حيث سبق أن فعل ذلك في “باب الحارة”.

وقال قبش بأن فكرة زواج أبو عصام في مسلسل “باب الحارة” من قطايف الفرنسية كانت مقررة له، إلا أنه استخدمها لنفسه وفق كلامه.

وعن أدوار الجرأة، فاجأ قبش المتابعين بتأييده وبشدة لتلك الأدوار بشدة، مبرراً أنها تخدم العمل الدرامي.

ولم يكتفي قبش بذلك بل طالب علماء النفس إجراء إحصائيات للأعداد الرافضة لتلك المشاهد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى