مشاهير

أضربت عن الطعام لمدة شهرين من أجل الفن وعاشت تجربتين زواج خلال حياتها.. وقفة مع الفنانة الكويتية حياة الفهد وأهم التفاصيل عنها

أضربت عن الطعام لمدة شهرين من أجل الفن وعاشت تجربتين زواج خلال حياتها.. وقفة مع الفنانة الكويتية حياة الفهد وأهم التفاصيل عنها

شفق بوست – فريق التحرير

تنحدر الفنانة حياة الفهد من منطقة الشرق بالعاصمة الكويت، وتاريخ ميلادها في الثامن عشر من شهر نيسان/أبريل عام 1948.

انتقلت مع عائلتها إلى منطقة المرقاب وسكنت على مقربةٍ من مسجد عبدالله المبارك، توفي والدها وهي ما تزال صغيرة السن.

وتولت والدتها شديدة التعامل تربيتها، لم تكمل تعليمها، وإنما اكتفت بدراسة المرحلة الابتدائية، وتعلمت القراءة والكتابة بمفردها.

شدها الفن في خمسينات القرن الفائت، عندما شاهدت فيلم للفنان الراحل فريد الأطرش، ثم صارت تزور صالة السينما بشكل دوري.

انطلاقتها الفنية

التقت الممثلة حياة بحسين القطان “أبو جسوم”، خلال عملها في مستشفى الصباح، وحكت له عن حبها للفن ورغبتها بدخول عالم التمثيل.

فعرض عليها الانضمام لفرقته، لكن والدتها عارضت الأمر، لتضرب حياة عن الطعام لمدة شهرين، فتتراجع الوالدة عن قرارها.

وتشترط عليها بأن يرافقها شقيقها، والذي ساهم بإقناع والدته بأن تعمل حياة مع الفرقة، خاصة أنه قابل القطان وأقنعه بالموضوع.

شاركت بأول عمل فني في عام 1963 من خلال مسرحية الضحية، ثم مسلسل عائلة أبو جسوم في عام 1964، وتلقت أول أجر عن مسرحية مسافر وبس.

ويذكر أن الأجر حوالي 30 دينارا كويتيا، ثم توالت أعمالها الفنية التي تنوعت ما بين المسرح والتلفاز، لتغدو الفهد من أهم النجوم في الكويت.

أبرز أعمالها الفنية

شاركت الفهد بعدة مسلسلات منها: مارغريت، أم هارون، حدود الشر، رمانة، مع حصة قلم، حال مناير، البيت بيت أبونا، ريحانة.

إضافة إليها: صدفة تلاقينا، حبر العيون، عواطف، ليلة عيد، دمعة يتيم، عمر الشقا، الأخ صالحة، عيال الفقر، عندما تغني الزهور.

عدا عن: بقايا ليل، جبروت إمرأة، الدنيا لحظة، وبعد، بيت الوالد، ما يبقى غير الحب، قاصد الخير، الطير والعاصفة، سليمان الطيب.

كما شاركت بأعمال مسرحية مثل: صح النوم ياعرب، قناص خيطان، سيف العرب، عبيد في التجنيد، أرض وقرض، باي باي عرب.

الجانب العاطفي من حياتها

عاشت الممثلة حياة تجربتين زواج، الأولى عندما كان عمرها خمسة عشر عاما، من الطبيب العراقي قصي جلبي المنحدر من البصرة.

كما كان يعمل كسكرتير وكيل في وزارة الإعلام الكويتية، ويشار إلى أنهما سافرا معا إلى مصر، كي يكمل دراسته.

وطلب منها أن تترك الفن، ولم تمانع رغبته، وبعد ثلاث سنوات من الزواج انفصلا، والسبب عملها في المجال الفني، وخلال زواجها رزقت بابنة اسمها سوزان.

ثم تزوجت مرة أخرى من اللبناني فلسطيني الأصل حسين، والذي كان لديه ابنتين من تجربة زواج سابقة، فقامت الفهد بتربيتهن، ثم انفصل الزوجين عن بعضهما.

في ختام تقريرنا ننوه إلى أن حياة الفهد لها مقولة شهيرة وهي :”المستفزون لا موهبة لهم، هم عارٌ على الدولة، للأسف أنا أتكلم عن الفنانين الذين يملكون موهبةً وينجرفون وراء السوشيال ميديا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى