مشاهير

صفاء رقماني أرفض الأعمال المسيئة لـتاريخي.. وقلة الاحترام أبعدتني عن الفن، وبهذه الطريقة أعود

صفاء رقماني أرفض الأعمال المسيئة لـتاريخي.. وقلة الاحترام أبعدتني عن الفن، وبهذه الطريقة أعود

شفق بوست ـ فريق التحرير

ظهرت الفنانة السورية في لقاء مع فوشيا ضمن كواليس تصوير مسلسل دفا، فتحدثت عن أعمالها المقبلة، كما كشفت عن أسباب غيابها طوال الفترة الماضية.

وبحسب ما رصد أوطان بوست، فإن رقماني ستطل على الشاشة في الموسم الرمضاني المقبل من خلال؛سنة ثانية زواج، دفا، بناية هب الريح.

وقالت الممثلة صفاء عن المسلسل الأخير بالذكر، إنه عمل كوميدي مشترك، وشخصيتها جميلة ومشاكسة نوعا ما.

صفاء رقماني مع الفنانة ربى السعدي في مسلسل الخط الأحمر/ صورة من الإنترنت

وبالنسبة للأزياء التي تختارها خلال التصوير، أشار صفاء إلى أنها تستعين بوجهة نظر المصصمة، وبنفس الوقت تقول رأيها.

ثم بعد تقريب تلك الوجهات مع بعضها، تصل رقماني إلى صيغة تكون مناسبة للشخصية، على حد وصفها.

وأضافت الفنانة السورية، أنها في مسلسل دفا تتعامل مع المصممة غادة فاضل، ووصفتها بـأن لديها معرفة كافية.

وبحسب كلام صفاء رقماني، فإنها تتدخل بموضوع أزياء دورها وتعطي رأيها، بالمقابل تسمع أراء الأخرين سواء المخرج والمصممة وغيرهم.

غيابها 

كشفت الفنانة صفاء عن سبب غيابها طوال الفترة الماضية، وهو عدم الاتفاق مع الذين يعرضون عليها الأعمال ووجود نظام لم تعد تحبه.

وأشارت رقماني، إلى أنه أحيانا كانت تُعرض عليها أدوار، وتحبها فتنوي تقديمها، إلا أنه يحصل شيء يفسد الاتفاق.

ووصفت الممثلة صفاء ذلك الشيء، بأنه لا يليق بتاريخها أو باسمها أو خبرتها التي عمرها سنوات، وبالنتيجة لذلك تفضل رقماني الغياب.

ومن الأسباب أيضا؛ هو أن بعض الشخصيات التي قُدمت لـ صفاء رقماني غير مناسبة لها، أي لا تحتاجها.

وقالت الممثلة السورية، إن الناس لها الظاهر، ولا تعرف ما يدور خلف الكواليس، يعتقدون فقط أن الفنانة غائبة فقط.

وأضافت رقماني، أن أولئك الناس لا يعلمون أن هناك أمور تحكم عليها بأن تبتعد، كما أنها لديها مبدأ سواء في الحياة والعمل.

ومبدأها في العمل، أنه في حال لم تتوافر الشروط التي في عمل ما، سواء من ناحية الاحترام، وطبيعة الدور ورضاها عنه، فإنها لا تقبل به.

أسباب رفضها لبعض الأعمال بشكل عام

من الأسباب التي تدفع رقماني لرفض بعض الأعمال؛ الاستخفاف بالممثل، عدم الاحترام، وإن كان الدور من أفضل ما يكون.

وبالنسبة لموضوع الأجور، أكدت صفاء رقماني أنها ليست مادية، لكن عندما تشعر أن هناك شيء لا يليق بها بالاتفاق، أيضا تعتذر.

خاصة أن ذلك يتعلق بقيمتها وعمرها الفني، لكنها تتغاضى عن الموضوع عندما تشعر برضا عن الدور وطريقة التعامل معها كفنانة.

أكدت الفنانة صفاء أنها لا تقبل بالعودة إلى الساحة الفنية من خلال أي عمل فني، والدليل أنها رفضت من قبل أعمال لأنها لم تناسبها.

وأشارت إلى أنه لو كان ذلك هدفها، لرؤوها المشاهدين ضمن الكثير من الأعمال، لكن ماسبق ليس ماتنوي له.

وذكرت رقماني أنها تعتبر حالها خاسرة في حال وجد شيء ما لا يرضيها، وفي حال تم وجود أي تفصيل فذلك سيؤثر عليها.

وأضافت صفاء أن أهداف الفنان تختلف من مرحلة لمرحلة، والطموح يتجدد، وهدفها الحالي أن تعود بقوة.

 وتطمح صفاء رقماني لأن تجسد دورا للذكرى ويحترم، وشيء ما يحبه الناس والجمهور.

من هي صفاء رقماني؟

صفاء رقماني، ممثلة سورية من العاصمة السورية دمشق، ومكان ولادتها في ليبيا، في 14 أيار/مايو عام 1978.

بدأت مشوارها الفني في عام 1999، من خلال مسلسل أنشودة أمل، ثم توالت أعمالها الدرامية.

ومن أبرز مسلسلاتها؛ حكايا ومرايا، حروف يكتبها المطر، أعيدوا صباحي، كوابيس منتصف الليل، وللأمل عودة، وغيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى