مشاهير

معجباته كثر وحقق نجاحات بعروض الأزياء واشتهر في مسلسل السلطان عبدالحميد الثاني .. قصة الفنان جان سيباهي Oca Sepahi

معجباته كثر وحقق نجاحات بعروض الأزياء واشتهر في مسلسل السلطان عبدالحميد الثاني .. قصة الفنان جان سيباهي Oca Sepahi

شفق بوست – فريق التحرير

جان سيباهي Oca Sepahi، فنان وممثل تركي شهير، نجح بإثبات مواهبه وخبراته الفنية، من خلال مجموعة من الأعمال والمسلسلات الدرامية.

حصد شهرة واسعة في تركيا والعالم العربي، من خلال مشاركته في المسلسل التاريخي “السلطان عبدالحميد الثاني”، ومسلسل “الانتقام”، وغيرهما.

نشأة جان سيباهي Oca Sepahi

ولد الفنان والممثل التركي جان سيباهي Oca Sepahi، في الثاني والعشرين من شهر يناير عام 1988, بمدينة إسطنبول في تركيا.

درس مرحلتيٌ الابتدائية والإعدادية في مدرسة التعليم التركي بالعاصمة أنقرة، بينما أتم تعليمه الثانوي في مدرسة ريدفان بذات المدينة.

بعد أن أتم دراسته الثانوية، التحق بجامعة سابانجي، التي درس فيها وتخرج منها، حاملاً في جعبته درجة البكالوريس في الهندسة.

والتحق بعد ذلك بجامعة بهتشة شهير، ودرس التمثيل فيها، إشباعاً لشغفه وحبه لتلك المهنة، ليتخرج منها لاحقاً بدرجة ماجستير.

حصد الفنان إعجاب الكثير من الفتيات، إلا أنه وعلى ما يبدو اختار فتاة تدعى “ياسمين”، لتكون شريكة حياته، ويؤسس أسرته معها.

مشواره الفني

كان سيباهي يواظب على مشاهدة الفنانين والنجوم، إبان دراسته الثانوية، ويتدرب على الرقص والموسيقا، لكسب المزيد من الخبرات والمهارات.

عمل الفنان في مجال عروض الأزياء والإعلانات التلفزيونية، وحقق نجاحات كبيرة في هذا الإطار، مستغلاً بذلك وسامته ومظهره الجذاب.

فقد تم تقديمه لإعلانات شركة تورك سيل للاتصالات، وبإعلانات أخرى لشركة كوكاكولا، كما وقدم العديد من عروض الأزياء أيضاً.

أما على صعيد الدراما والتمثيل، فبدأ سيباهي مشواره عام 2007, وتمكن من كسب قلوب الجمهور بأدواره المميزة التي لعبها.

ولعل من أبرز تلك الأدوار، دور الأمير عبدالقادر، الذي لعبه في المسلسل التاريخي الشهير “السلطان العثماني عبدالحميد الثاني”.

وجسد الفنان شخصية مميزة في مسلسل الانتقام، حيث لعب دور البحارة سلام في العمل، مثبتاً فيه خبراته وقدراته الفنية اللامحدودة.

وبرع في مسلسلات أخرى، منها: آه قلبي، المعلم كمال، نجم حكاية، في انتظار الشمس، الحب مرة أخرى، هجوم فني، وغيرها.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى