مرأة

توصلت لحل معادلة عجز الكثيرون عن حلها، ومنحتها السلطات الأمريكية عرضاً مغرياً مقابل العمل معهم، وتوفيت بحـ.ـادثة إغتيـ.ـال.. العالمة المصرية سميرة موسى وأهم محطات حياتها

توصلت لحل معادلة عجز الكثيرون عن حلها، ومنحتها السلطات الأمريكية عرضاً مغرياً مقابل العمل معهم، وتوفيت بحـ.ـادثة إغتيـ.ـال.. العالمة المصرية سميرة موسى وأهم محطات حياتها

شفق بوست –  فريق التحرير

سميرة موسى، عالمة فيزياء وذرة مصرية،  في 3 آذار/ مارس 1917 في قرية سنبو الكبرى التابعة لمحافظة الغربية في مصر.

قام والدها بتربيتها بعد وفاة والدتها إثر مرض السرطان، وانتقلت برفقته إلى العاصمة المصرية القاهرة، وقام والدها هناك بافتتاح فندق صغير في منطقة الحسين.

تلقت سميرة موسى دراستها الابتدائية في “مدرسة قصر الشوك”، ومن ثم تابعت مراحل دراستها في “مدرسة بنات الأشرف.”

نالت موسى معدلاً عالياً مكنها من دخول كلية العلوم في جامعة القاهرة على الرغم من رغبة والدها بأن تدخل فرع الهندسة.

وفي عام 1939 تخرجت منها وهي حاصلة على بكالوريوس في علم الأشعة، كما حصلت على مرتبة الشرف جراء الأبحاث التي قامت بها عن تأثير الأشعة السينية على مختلف المواد.

وكانت موسى أول امرأة تشغل مركزًا في جامعة القاهرة، حيث عملت مساعدة بدعم من عميد كلية العلوم الدكتور مصطفى مشرفة.

وتابعت سميرة موسى دراستها في الفيزياء في إنجلترا، وتخرجت بدرجة دكتوراه في الطاقة النووية، كما أنها استغلت معرفتها بالفيزياء في مجال الطب.

إنجازات سميرة موسى 

قامت سميرة موسى برفع شعار الذرة للسلام  “Atoms For Peace”، حيث كانت على يقين أن مثل هذه الطاقة يجب أن توظف لتحقيق السلام والأمن لا للحـ.ـروب والدمار.

حيث قامت بإطلاق نداءات لعقد مؤتمر دولي بعنوان الذرة من أجل إحلال السلام، من أجل حصر استخدامها في المجالات السلمية.

وقامت بالعديد من الأبحاث والتجارب في هذا المجال، كما أنها كانت حريصة كل الحرص على إبعاد الطاقة الذرية عن كل ما فيه ضرر للبشرية.

كما قامت بدعم وتمويل الحملات التي نادت بعقد مؤتمر دولي تحت عنوان Atom For Peace الذي دُعي إليه كبار العلماء البارزين في العالم.

وحصلت على منحة مقدمة من برنامج فولبرايت الذري Fulbright Atomic، مكنتها من القيام بجولة في جامعة كاليفورنيا من إجراء الأبحاث.

كما توصلت إلى إيجاد حل لمعادلة لم يسبق وأن وصل لها أحد من قبلها، تتيح تكسير ذرات المعادن رخيصة الثمن.

علاوة على ذلك قامت السلطات الأمريكية بمنحها الإذن للدخول إلى المنشآت النووية في البلاد، كما أغرتها بمنحها الجنسية الأمريكية مقابل البقاء والقيام بأبحاث لصالحهم، ولكنها  رفضت ذلك.

وفاة سميرة موسى 

توفت سميرة موسى عن عمر يناهز الـ 35 وذلك في حـ.ـادث سيارة  تعرضت له بعد أن أنهت جولتها في أمريكا، وأثناء ذهابها إلى كاليفورنيا لتلبية دعوة عشاء.

حيث سقطت السيارة التي كانت تقلها من ارتفاع حوالي 40 قدم مما أدى إلى وفاتها على الفور وذلك في 5 أغسطس 1952.

والجدير بالذكر أن عند وصول الشرطة إلى مكان سقوط السيارة لم يعثروا على السائق، مما جعل العديد من الجهات يشيرون إلى كون هذه الحـ.ـادثة مدبرة.

كما قاموا بتوجيه أصابع الاتهام إلى الموساد الإسرائيلي باغتيـ.ـال سميرة موسى لمنـ.ـع مصر من إجراء أي أبحاث نووية.

بالإضافة إلى صدور شائعـ.ـات تفيد بوجود تعاون بين الممثلة المصرية راقية إبراهيم مع الموساد لاغتيـ.ـال سميرة موسى، إلا أن أحداً لم يستطع إثبات هذا الكلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى