مشاهير

ديبيكا بادكون.. زوجة النجم رانفير سينغ وبطلة دولية سابقة بتنس الريشة إليكم أبرز المعلومات عنها!

ديبيكا بادكون.. زوجة النجم رانفير سينغ وبطلة دولية سابقة بتنس الريشة إليكم أبرز المعلومات عنها!

شفق بوست ـ فريق التحرير

تنحدر الفنانة الهندية ديبيكا بادوكون من كوبنهاغن الدنماركية، وتاريخ ميلادها في الخامس من شهر كانون الثاني/ يناير عام 1986.

أمها كانت وكيلة سفر، أما أبوها فهو براكاش بادكون الذي كان بطلًا برياضة تنس الريشة، وحصل على ألقاب عدة.

ولدى ديبيكا شقيقة وحيدة ” أنيشا بادكون”، وتنتمي أسرتها إلى قرية في كوندابورا بولاية كارناتاكا الهندية.

وعندما كان عمرها سنة، عادت الأسرة إلى بنغالور في الهند، حيث تلقت تعليمها المدرسي، حتى حصلت على الشهادة الثانوية العامة.

ويذكر أنها خلال دراستها الجامعية، عملت في مجال عروض الأزياء، حيث كانت تتلقى الكثير من العروض بسبب رشاقتها.

وبعد التخرج التحقت بكلية Mount Carmel بكلية الآداب في جامعة أنديرا غاندي، لكنها تركت الدراسة بسبب انشغالها كعارضة أزياء.

المشوار الفني لـ ديبيكا بادكون

شاركت بادكون في فيديو موسيقي لأغنية “هيميش ريشاميا” في 2005، لتلاحظ موهبتها المخرجة الهندية فرح خان.

والتي منحتها دورًا في فيلم “سنة جديدة سعيدة”، ولأن ديبيكا أحبت الفكرة، تلقت دروساً بالتمثيل في أكاديمية أنوبام خير السينمائية.

ثم ظهرت لأول مرة في فيلم ” إيشواريا” في العام التالي، لتتعاون مع المخرج Indrajit Lankesh.

فيما بعد شاركت في فيلم الميلودراما “om shanti om” إلى جانب النجم العالمي شاروخان الذي تم عرضه في عام 2007.

ثم توالت مشاركاتها الفنية لتصبح واحدة من النجمات في الهند، وساعدها على ذلك عملها المجد وموهبتها وجمالها وغيرها من المقومات المميزة.

ومن الأفلام التي قدمتها خلال مسيرتها الفنية: Ki Raasleela Ram-Leela”، Chennai Express.

ويذكر أنها أنشأت منظمة خيرية حائزة على جوائز تعنى بالصحة العقلية، كما أسست شركة إنتاج للأفلام السينمائية.

الجانب العاطفي من حياتها

دخلت الممثلة ديبيكا بعلاقة مع الممثل الهندي رانبير كابور، حيث بدأت بمواعدته خلال تصويرهما أحد الأفلام مع بعضهما.

وذلك في عام 2008، إلا أنها انفصلا في عام 2010، والسبب هو خيانة كابور، وفي عام 2012 بدأت بمواعدة النجم رانفير سينغ.

وتم تتويج علاقتهما بالزواج في عام 2018، ليستقر الزوجان في أحد ضواحي مومباي بالهند ضمن أجواء مملوءة بالحب.

في ختام تقريرنا ننوه إلى أن ديبيكا كانت بطلة دولية سابقة بتنس الريشة كوالدها، لكنها تركت هذا النوع من الرياضة من أجل دراستها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى