سوريا

بلدات في درعا توجه أول صفـ.ـعة لانتخابات الأسد داخل مناطق سيطرته

بلدات في درعا توجه أول صفـ.ـعة لانتخابات الأسد داخل مناطق سيطرته

شفق بوست – وكالات

في خطوة غير مسبوقة أقدم نظام الأسد على إلغاء عدد من المراكز الانتخابية المخصصة للانتخابات الرئاسية المقرر عقدها في هذا الشهر من العام الحالي في إحدى المدن الواقعة تحت سيطرة ميليشـ.ـياته وعناصره.

ونقل موقع “تجمع أحرار حوران” ليل أمس الخميس عن مصادر خاصة قولها إن نظام أسد أغلق عدداً من المراكز الانتخابية التي اعتمدها في مدينة درعا

وذلك على خلفية تهـ.ـديدات أبناء المنطقة كانوا قد وجهوها إلى المسؤولين عن المراكز، رفـ.ـضاً منهم لإعادة تنصيب رأس النظام إثر ارتكـ.ـابه الجـ.ـرائم بحق شعبه طوال السنين الماضية.

بلدات في درعا توجه أول صفـ.ـعة لانتخابات الأسد داخل مناطق سيطرته

وأفادت المصادر أن وفداً من أبناء مدينة بصرى الحرير مؤلفا من وجهاء المدينة وأمين الفرقة الحزبية ورئيس البلدية والمختار اجتمعوا بعناصر من الفرقة 175 التابعة للواء 12 بمدينة إزرع

وهذا لإطلاعهم على تهـ.ـديـ.ـدات أبناء المنطقة في نيتهم استهـ.ـداف المقار الانتخابية، بينها مقر طب الأسرة ومدرسة بصر السادسة في المدينة.

وعليه، تقرر إلغاء المراكز الانتخابية في مدن وبلدات ريف درعا الشرقي والتي تخلو من مفارز أمنية لحماية المقرات الانتخابية

واعتماد مراكز المدن تجنباً لتنفيذ أهالي المدينة تهـ.ـديداتـ.ـهم تجاه المراكز الانتخابية.

وكان أهالي مدن وبلدات ريف درعا الشرقي قد وجهوا تهـ.ـديــ.ـدات بمهاجمة أي مركز انتخابي تابع لنظام أسد، من بينها بصر الحرير

وناحتة ومليحة العطش والحراك، إضافة إلى بلدات طفس وجاسم وإنخل ونوى في ريف المدينة الغربي، إلى جانب عدد من قرى وبلدات منطقة اللجاة.

من جانبهم، ارتأى مسؤولو أسد وعناصره في المدينة التنصّل من مسوؤلية أحداث الاغتـ.ـيالات والاعتـ.ـداءات التي تشهدها درعا

خاصة في الآونة الأخيرة بالتزامن مع اقتراب موعد إجراء الانتخابات الرئاسية التي ينظمها نظام الأسد.

ويأتي ذلك في وقت خرج فيه العشرات من أبناء مدينة جاسم بريف درعا الغربي في مظاهرة ليل أمس الخميس مطالبة بإسقاط نظام أسد والإفراج عن كافة المعتـ.ـقلين.

وشهدت مدن وبلدان ريفي درعا الغربي والشرقي مظاهرات خرج فيها العشرات تضامناً مع أحداث بلدة باطنة بريف القنيطرة والتي يحاصرها عناصر ميليشـ.ـيات أسد

كما خرجت مظاهرات في بلدة نوى مطلع الشهر الحالي طالبت بالإفراج الفوري وغير المشروط عن كافة المعتـ.ـقلين في سجـ.ـون مخابرات أسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى