مشاهير

تزوجت مرتين ونصف وترفض الزواج مجدداً وزوجها ظلم ابنها وتمنت المشاركة بــ “ضيعة ضايعة” .. جوانب من حياة الفنانة “أمانة والي”

تزوجت مرتين ونصف وترفض الزواج مجدداً وزوجها ظلم ابنها وتمنت المشاركة بــ “ضيعة ضايعة” .. جوانب من حياة الفنانة أمانة والي

شفق بوست – فريق التحرير

ممثلة سورية من أصول فلسطينية, ولدت في العاصمة دمشق, وكان ظهورها الحقيقي في مسلسل “عودة عصويد”.

تميزت بقدرتها التمثيلية الهائلة, وجسدت خلال مسيرتها أصعب الأدوار, ونالت خلال مسيرتها عدة جوائز.

تزوجت ثلاث مرات خلال حياتها, بينما عدتهم الفنانة أمانة والي مرتين ونصف وبينت سبب ذلك.

أمانة والي في أعمال البيئة الشامية/ صورة من الإنترنت

الفنانة أمانة والي عدت أمل عرفة بالمنافسة القوية لها, واتهمت زوجها بظلم ابنها سليمان رزق فنياً.

نشأة الفنانة أمانة والي:

ولدت الممثلة السورية أمانة والي يوم الثامن من أيلول عام 1962 في العاصمة السورية دمشق.

تابعت دراستها في دمشق حتى نالت الشهادة الثانوية والتحقت بعدها بالمعهد العالي للفنون المسرحية.

بدايات والي الفنية كانت منذ عام 1982 وهي في الثانية والعشرين من عمرها, إلا أن بدايتها الحقيقية كانت في مسلسل “عودة عصويد” للمخرج عدنان إبراهيم.

مشوار أمانة والي الفني:

برعت أمانة والي بتقديم أصعـ.ـب الأدوار, بل وتميزت بقدرتها على تجسيد الأدوار العصية على غيرها.

وقد قدمت والي خلال مسيرتها أكثر من مائة عمل فني, نذكر منها “لك يا شام” عام 1989, و”شبكة العنكبوت” بعدها بعام.

وعام 1992 شاركت في مسلسل “درب التبان”, بينما قدمت عام 1995 أول أعمالها الكوميدية في مسلسل “عيلة خمس نجوم”.

وكانت لها مشاركة متميزة عام 1999 في مسلسل “رقصة الحبارى” رفقة خالد تاجا ورفيق سبيعي وعباس النوري.

كما شاركت عام 2001 رفقة أيمن زيدان وحسام تحسين بك في العمل الكوميدي “ألو جميل ألو هناء”.

وعام 2002 شاركت والي في “وردة لخريف العمر”, وبعدها بعام قدمت عملين وهما “زمان الصمت, حنين”.

وقدمت والي خلال السنوات التالية عدة أعمال من أبرزها “الشتات, عصي الدمع, أسياد المال, ممرات ضيقة”.

وفي عام 2008 قدمت والي خمسة أعمال من أبرزها “الخط الأحمر, الحصرم الشامي, رياح الخماسين”.

وكانت لها مشاركة متميزة عام 2010 من خلال مسلسل “الدبور” رفقة النجم أسعد فضة التي جسدت دور زوجته.

كما شاركت والي بذات العام في المسلسل المثير للجدل “ما ملكت أيمانكم”, وفي مسلسل “تخت شرقي”.

وشاركت بين أعوام 2011 و 2015 في أعمال هامة منها “طالع الفضة, زمن البرغوت, طاحون الشر, الغربال, حارة المشرقة”.

وعام 2016 قدمت والي ثلاثة أعمال تلفزيونية وهي “خاتون, صدر الباز, عطر الشام”.

كما شاركت لاحقاً في أعمال “زوال, قناديل العشاق, جرح الورد, ناس من ورق, أزمة عائلية”.

مشاركتها في باب الحارة:

حلت أمانة والي ضيفة في الجزء السابع من باب الحارة, وخرجت منه بدور صغير قائلة “مرحبا بخاطركن”.

وقد عبرت والي أنها قدمت الدور بعكس ما كانت تتمنى, ولم تتمنى العودة للعمل ثانية لكون الشخصية قد ماتت.

إلا أن أمانة والي عادت للمشاركة في الجزء العاشر من العمل بشخصية جديدة حملت اسم “أم رمزي”.

تزوجت مرتين ونصف:

على الرغم من أنها تزوجت ثلاث مرات, إلا أن أمانة والي تقول بأنها تزوجت مرتان ونصف.

والسبب أن آخر زواج كان من الموسيقي “غزوان زركلي” لم يدم أكثر من أربعة أشهر فقط.

بينما كان زواجها الأول من رجل من خارج الوسط الفني, لتتزوج بعده من المخرج يوسف رزق.

وقد رزقت من زوجها يوسف رزق بابن واحد يدعى “سليمان” وترفـ.ـض الزواج للمرة الرابعة.

ولدى سؤالها عن الزوج الذي تختاره فيما لو خيرت بالعودة لأحدهم قالت والي

“أختار صفة من كل زوج وأجمعهم في رجل جديد”.

حيث وصفت الأول من خارج الوسط الفني بأنه الأقرب لها, ويوسف رزق بالرجل المسؤول, وغزوان بالرجل الحساس.

ابنها سليمان مظلوم والسبب والده:

درس ابنها سليمان في المعهد العالي للفنون المسرحية وتقول عنه والدته والي بأنه مظلوم من قبل والده.

حيث دخل سليمان الوسط الفني وعمره خمس سنوات فقط وشارك بقرابة 16 عمل مع معظم المخرجين.

وعندما نال الشهادة الثانوية أهلته علاماته للالتحاق بكلية الصيدلة, إلا أنه فضل دراسة التمثيل.

وتابعت والي أنها اعترضت على أن يرهن ابنها مصدر رزقه بالتمثيل إلا أنه أصر على ذلك لتعلقه بالفن بسبب والده.

منافستها في الفن أمل عرفة:

اعتبرت والي الفنانة “أمل عرفة” بالمنافسة القوية جدا لها رغم أنها أصغر منها سنا.

كما أضافت والي بأن عرفة ورغم نجوميتها لم تأخذ حقها بعد لأنها فنانة شاملة ذات مواهب متعددة لم يتم استغلالها.

لتوجه والي نصيحة لعرفة بأن تكتب لنفسها لأنها الأجدر على إخراج إبداعها وإنصاف موهبتها الكبيرة.

تمنت المشاركة في ضيعة ضايعة:

أوضحت الفنانة أمانة والي خلال أحد لقاءاتها إلى أنها تمنت المشاركة في العمل الكوميدي “ضيعة ضايعة”.

وأضافت والي بأنها تمنت كذلك المشاركة في مسلسل “خربة” مبينة بأن الأدوار الكوميدية التي أعجبتها لم تعرض عليها.

قارنت بين الفنان السوري والمصري:

بينت أمانة والي بأن الفنان المصري متصدر أكثر من نظيره السوري لاهتمام الحكومة المصرية بصناعة النجوم.

وأضافت والي بأن هذا ما نفتقده في سوريا قائلة “نحنا ما بنعرف نصنع نجوم”.

كما أوضحت والي بأن متطلبات صناعة الفنان هي الدعاية والإعلام, فضلا عن ممارسة الرياضة.

لتعلق بعدها بنبرة ساخرة “وعنا بحتاج الفنان ما يطلع على الساسة وكرشه مترين لقدام”.

حقائق عن أمانة والي:

حائزة على جائزة أودينا كأفضل ممثلة دور ثان عن دورها الذي أدته في مسلسل “عصي الدمع” عام 2005.

تربطها علاقة قوية مع الفنانتين “وفاء موصللي, لينا حوارنة”, تسودها المحبة والإخوة والزمالة بعيداً عن الغيرة والحسد.

تزعجها أدوار البيئة الشامية التي تكون فيها المرأة تابعة للرجل, فهي امرأة غير فعالة إلا ضمن استثناءات محدودة.

أكثر ما يخيفها هو المرض في المستقبل, ولا تشر بالعمر والشيخوخة إلا عند المرض.

لا تفكر أمانة والي في الاعتزال, لأن التمثيل هو سبب وجودها ولن يبعدها عن مهنتها وفق قولها سوى الموت.

تحب الممثلة المصرية يسرا وتعتبرها متميزة وقدمت أدواراً جيدة, ولن تتكرر وفق والي أبداً في العالم العربي.

شاركت أمانة والي في عدد من العروض المسرحية منها “ذاكرة الرماد, سوبر ماركت, عبلة وعنتر”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى