مشاهير

انتقدت دور المرأة في الأعمال الشامية .. وعابد كرمان قدمها بشكل مختلف .. مسيرة الفنانة “إيمان عبد العزيز” وأبرز أدوارها

انتقدت دور المرأة في الأعمال الشامية .. وعابد كرمان قدمها بشكل مختلف .. مسيرة الفنانة إيمان عبد العزيز وأبرز أدوارها

شفق بوست – فريق التحرير

ممثلة سورية مخضرمة من مواليد مدينة دمشق, وقف إلى جانبها الممثل الراحل طلحت حمدي بداية مشوارها.

وتوالت بعدها أدوارها في الدراما السورية, تحت الأعمال الاجتماعية وتنوع الأدوار, ولا تفضل عرض المسلسلات خلال شهر رمضان.

ملامحها الشخصية توحي بالطيبة وهو ما أوكلها دور المرأة الطيبة, ولم تنل شهرة كبيرة مثل ممثلات باقي جيلها.

إيمان عبد العزيز / انترنت

هي الممثلة السورية “إيمان عبد العزيز” وجوانب من حياتها الشخصية والفنية والتي قدمت أكثر من مائة عمل.

نشأتها وبدايتها الفنية:

إيمان عبد العزيز ممثلة سورية من مواليد مدينة دمشق عام 1958, وتبلغ اليوم من العمر 62 سنة.

بدأت مشوارها الفني منذ عام 1992 وهي في 34 من عمرها من خلال مشاركتها بمسلسل “الوجه الآخر”.

وقد لاقت خلال بدايتها دعماً من الفنان الراحل “طلحت حمدي” الذي منحها دوراً هاماً وتوالت أعمالها بعد ذلك.

في عام 1993 قدمت عبد العزيز عملين دراميين وهما “أبو كامل, أبناء وأمهات”, وبعده بعام شاركت في “عيلة خمس نجوم”.

مشوارها في التلفزيون:

قدمت إيمان عبد العزيز خلال مسيرتها الفنية ما يزيد على مائة عمل تلفزيوني بدأته عام 1993.

وفي عام 1996 شاركت عبد العزيز في العمل الكوميدي “أحلام أبو الهنا” رفقة النجم دريد لحام.

كما قدمت بذات العام مسلسل “المحكوم”, وفي عام 1997 شاركت في خمس أعمال درامية.

ومن أبرزها دور “أم تحسين” في مسلسل “يوميات جميل وهناء”, كما شاركت في “حمام القيشاني, تل الرماد”.

وشهد عام 2000 مشاركة عبد العزيز الأولى في مسلسل “مرايا”, كما شاركت في مسلسل “عودة غوار” رفقة دريد لحام.

وواصلت عبد العزيز مشاركتها رفقة دريد لحام من خلال مسلسل “عائلتي وأنا” عام 2000 كذلك.

وشاركت عام 2001 في العمل الاجتماعي “قوس قزح” بدور أم حنان, وفي الجزء الثاني من “ألو جميل ألو هناء” بدور أم تحسين.

كما شاركت عام 2002 في “أبناء القهر, حديث المرايا”, وعام 2003 في “الهروب إلى القمة”.

وشهد عام 2004 مشاركة عبد العزيز الأبرز في أعمال البيئة الشامية من خلال مسلسل “ليالي الصالحية”.

كما وشاركت بنفس العام في مسلسل “الخيط الأبيض”, وعام 2005 قدمت خمس أعمال منوعة وهامة.

ومن أبرزها دور مديرة المدرسة في العمل الاجتماعي “أشواك ناعمة” فضلا عن “عصي الدمع, رجال ونساء”.

إيمان عبد العزيز في باب الحارة:

شهد عام 2006 مشاركة مميزة لعبد العزيز من خلال عمل البيئة الشامية “باب الحارة” بجزءه الأول.

حيث جسدت عبد العزيز دور “أم خاطر” وزوجها “سليم كلاس” ولديها ابن خاطر وابنتان خيرية وزهرة.

كما شاركت في ذات العام ب “حسيبة, الوردة الأخيرة, صدى الروح”, وعام 2007 قدمت “جرن الشاويش, جنون العصر, ممرات ضيقة”.

وقدمت لاحقا عدة اعمال هامة منها “أهل الراية, بقعة ضوء” عام 2008, و”الشام العدية, طريق النحل” 2009.

وشاركت عام 2010 في “أبو جانتي, أوراق الحب”, فيما كان عام 2011 حافلا بمسيرتها من خلال سبعة أعمال.

العام الأبرز في مسيرة إيمان عبد العزيز:

قدمت إيمان عبد العزيز نفسها بقوة للجمهور عام 2011 من خلال سبعة أعمال دفعة واحدة.

حيث شاركت في “أيام الدراسة, عابد كرمان, سوق الورق, رجال العز, الزعيم, مرايا 2011, سراب”.

وبعده بعام ظهرت عبد العزيز في أربعة أعمال درامية من أبرزها “أوراق بنفسجية, أوراق الحب, طاحون الشر”.

كما شاركت عام 2013 في زمن البرغوت, تحت سماء الوطن, سكر وسط, وطن حاف”.

وشاركت لاحقاً في العديد من الأعمال من أبرزها “طوق البنات, الغربال, دومينو, تحت الحزام, عطر الشام”.

بينما قدمت خلال عام 2017 المسلسل المثير للجدل “غرابيب سود”, وعام 2018 “سايكو”, و”خمسة ونص” عام 2019.

المرأة الشامية بمنظور عبد العزيز:

خلال أحد تصريحاتها, أكدت الفنانة إيمان عبد العزيز بأن الانتقادات التي يتحدث عنها الجمهور حول الصورة المشوهة للمرأة الشامية.

وأضافت عبد العزيز بأن المرأة لا يمكن حصرها بصورة ضيقة, نسبة إلى ما هي عليه من ثقافة وفكر وعمل.

حيث قالت عبد العزيز بأن المرأة في أعمال البيئة الشامية محصورة بإطار المنزل فقط وطاعة زوجها.

وتتساءل عبد العزيز بعد ذلك ” من أين نأتي بشخصيات اجتماعية في الدراما من هذا النوع”.

مشاركتها في باب الحارة:

تحدثت عبد العزيز عن أسباب غيابها عن الجزء السادس من عمل البيئة الشامية “باب الحارة”.

وهو بحسب عبد العزيز يعود لوفاة الشخصية “أم خاطر” وهو أمر يعود لسياسة المخرج ورؤيته.

ونفت عبد العزيز ما أشيع عن انسحابها من العمل, قائلة بأن بسام الملا ارتأى موت شخصية “أم خاطر” عقب استبدالها بالممثلة “عزة البحرة”.

وتابعت عبد العزيز “بعد مشاركتي بالجزء الأول والثاني, دخلت عزة البحرة كبديلة عني في الجزء الثالث وبعدها تم توفيت الشخصية”.

وبينت عبد العزيز بالقول “أتمنى من الجمهور أن يعرف سبب غيابي عن العمل أنه ليس انسحاباً كما يقال”.

وقد اعتبرت عبد العزيز “باب الحارة” من أكثر الأعمال العربية نجاحاً, مشيدة بالجماهيرية التي حققها المسلسل.

كما أشارت إلى أن أي شخصية تؤديها أي ممثلة بأعمال البيئة الشامية متشابهه مع اختلاف بسيط ببعض التفاصيل.

عابد كرمان قدمها بشكل مختلف:

اعتبرت الفنانة إيمان عبد العزيز بأن المسلسل المصري “عابد كرمان” قدمها بشكل مختلف كلياً عن دور الأم الطيبة الذي عهدها به الجمهور.

وقالت عبد العزيز “كان العمل تجربة فريدة من نوعها وخاصة أنه العمل الأول لي في الدراما المصرية.

وقد أشادت عبد العزيز بطريقة تعامل المصريين معها وتقييم نوعية تمثيلها, وقد جسدت دور “بولينا” في العمل.

وهي سيدة فرنسية تعمل في مصنع الحلاوة الذي يملكه بطل العمل في باريس لتحقيق غاياته في مجال الجاسوسية.

أعمال الموسم الرمضاني:

تفضل الفنانة إيمان عبد العزيز عرض أعمالها الفنية خارج الموسم الرمضاني حتى يتسنى للجمهور مشاهدتها بتأني.

وتقول عبد العزيز بأن كثرة عدد الأعمال الدرامية في رمضان تؤدي لظلم بعض الأعمال فلا تأخذ حقها في العرض.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى