سوريا

أكاذيب لا حدود لها .. روسيا تكشف عن ذرائعها لعدم مناقشة الملف الإنساني السوري مع دول الغرب

أكاذيب لا حدود لها .. روسيا تكشف عن ذرائعها لعدم مناقشة الملف الإنساني السوري مع دول الغرب

شفق بوست – فريق التحرير

كشف وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف”، عن موقف بلاده من مناقشة الملف الإنساني في سوريا مع الدول الغربية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي له، عقب محادثات مع الأمين العام لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا “هيلجا شميد”، رصده موقع “شفق بوست”.

الشرط الروسي لمناقشة الملف الإنساني

وقال لافروف: إن روسيا مستعدة لمناقشة الوضع الإنساني السوري مع المجتمع الغربي، في حال أدرك المشـ.ـكلات هناك وتحمل المسؤولية تجاهها.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (صورة من الإنترنت)

وأضاف أن هناك مشـ.ـكلات عدة قائمة في سوريا، وعلى الجميع الاطلاع عليها وإدراكها، وتحمل المسؤولية تجاهها.

وأشار إلى أنه إن تم الاعتراف بتلك العوامل، ومدى تأثيرها على الوضع الإنساني في سوريا، فبلاده مستعدة حينها لمناقشة هذا الملف.

ولفت لافروف إلى أن من الضروري أن يتخلى الغرب عن التفسيرات أحادية الجانب لهذه المشـ.ـكلة، وأن يعترفوا بمسؤولياتهم بشكل عمومي.

ادعـ.ـاءات روسيٌة

وأوضح وزير الخارجية، أن الوضع الإنساني في سوريا يتفاقم بسبب استمرار العـ.ـقوبات الأمريكية المفـ.ـروضة على نظام الأسد، على حد زعمه.

وادعى أن هناك سبباً آخر لتفاقم الأزمة، وهي التواجد الأمريكي والاحتـ.ـلال غير الشرعي، للضفة الشرقية لنهر الفرات، على حد وصفه.

وزعم لافروف أن الموارد النفطية في تلك المنطقة والذهب وغيره، تستخدم لتمويل ودعم المشاريع التي تشجع على تقسيم سوريا.

وختم وزير الخارجية حديثه متهماً الدول الغربية بإعاقة عملية إعادة اللاجـ.ـئين، من خلال جمع المساعدات لهم دون تنسيق مع النظام.

تجدر الإشارة إلى أن الملف الإنساني السوري، يشهد تحركات روسيٌة كبيرة، لعرقلته من خلال عرقلة إيصال المساعدات عبر الحدود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى