صحةمنوع

مضادة للالتهابات وتعزز صحة القلب والجلد .. أبرز فوائد الميرمية ومتى يفضل تجنبها

مضادة للالتهابات وتعزز صحة القلب والجلد .. أبرز فوائد الميرمية ومتى يفضل تجنبها

شفق بوست – فريق التحرير

تعد الميرمية أحد أبرز النباتات الطبيعية المستخدمة في أغراض علاجية منذ مئات السنين وتحديداً منذ العصر الروماني.

والميرمية عبارة عن شجرة دائمة الخضرة تتميز برائحتها العطرة ونكهتها الحادة، وتزرع في مناطق حوض المتوسط وجنوب شرق أوروبا.

وتحتاج الميرمية لتربة قلوية ورملية مع وجود إضاءة شمس كافية، وتزهر في فصل الصيف بلون بنفسجي وأزرق يجذب النحل.

نبتة الميرمية

وفي التقرير التالي نستعرض أبرز الفوائد الصحية لنبتة الميرمية ومتى ينصح الأطباء بعدم تناولها:

مضادة للالتهابات:

تعتبر الميرمية واقية من الالتهابات ومضادة للتحسس والتهيج كما أنها من النباتات الطاردة للطفيليات والفطريات.

وتأتي مزايا الميرمية من احتوائها على عدد من المواد النشطة، ومنها سينيول وبورنيول والكلوروجينيك.

تعزز الميرمية من صحة القلب:

تلعب الميرمية دوراً هاماً في تعزيز صحة القلب كما تخفض مستوى الكوليسترول، حيث تساعد الفلافونيدات على استرخاء الأوعية الدموية.

ويساعد محتوى الميرمية من الكالسيوم والمنغنيز والمغنسيوم والبوتاسيوم في تنظيم معدل دقات القلب وضغط الدم.

يساعد تناول شاي الميرمية ثلاث مرات يومياً في انخفاض ملحوظ لمستوى الكولسترول السيء ومستويات الدهون الثلاثية.

تعزز من صحة الجلد:

تتميز الميرمية بعدة فوائد للجلد ولصحة البشرة، حيث تساعد في تركيب الكولاجين الهام لتجدد الخلايا وحمايتها من الأكسدة.

وتعد الميرمية غنية بالبيتا كاروتين وهو أحد مضادات الأكسدة الهامة لسلامة الجلد والذي يعزز من صحته.

يساعد تطبيق مراهم مستخلصة من الميرمية على بعض تقرحات الجلد في تسريع عملية الشفاء خلال أيام قليلة.

الميرمية مفيدة للأطفال:

يساعد استخدام الميرمية للأطفال ضمن جرعات مناسبة في علاج حالات محددة، منها عسر الهضم.

كما تحارب الميرمية الالتهابات والتقرحات التي تصيب الأطفال، وتساعدهم على التخلص من المشكلات المتعلقة بالكبد.

بعض أضرار الميرمية وآثارها الجانبية:

تعد الميرمية وبحسب عدد من الدراسات آمنة للاستخدام سواء عبر الفم أو ضمن مراهم وكريمات خارجية.

ويشترط لأمان الميرمية وعدم حدوث آثار جانبية أن تكون ضمن الحدود الموصى بها، وأن لا تتجاوز المدة 4 أشهر.

تأثير الجرعات المرتفعة:

قد تسبب الميرمية في حال تناولها بجرعات عالية أو لمدة طويلة في تكوين تأثير سام على الجسم قد يضر بالجهاز الهضمي والكبد.

كما أثبتت الدراسات أن تناول أكثر من 12 قطرة من زيت الميرمية الأساسي يعد جرعة سامة مضرة بالجسم.

تأثير الميرمية على الحامل والمرضعة:

قد تصل خطورة الميرمية على المرأة الحامل إلى حد الإجهاض نتيجة احتوائها على مركبات كيميائية مثل الثوجون.

ولا ينصح بشرب الميرمية للمرأة المرضعة بكميات عالية، لأن مادة الثوجون قد تقلل من إدرار حليب الثدي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى