مشاهير

وفاء موصللي تكشف سبب المشـ.ـاكل بين الفنانين السوريين واللبنانيين .. والكندوش أعطى صورة أجمل عن الداية من الأعمال الأخرى

وفاء موصللي تكشف سبب المشـ.ـاكل بين الفنانين السوريين واللبنانيين .. والكندوش أعطى صورة أجمل عن الداية من الأعمال الأخرى

شفق بوست ـ فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية وفاء موصللي مؤخرا في لقاء مع فوشيا، في كواليس تصوير عمل البيئة الشامية الكندوش.

وبحسب ما رصده أوطان بوست، فإن موصللي تحدثت عن أعمالها المقبلة، وكشفت عن رأيها بالخلاف مابين فناني لبنان وسورية، كما تكلمت عن ابنتها.

وقالت الفنانة وفاء موصللي، إن دورها في مسلسل الكندوش، هو أم حسني الداية، وهي مختلفة عن نمط الداية الذي صورته البيئة الشامية. 

وفاء موصللي مع ابنتها نايا الأندلس/ صورة من الإنترنت

وتابعت موصللي، أن الداية في تلك الأعمال تحب أن تأكل وتشرب، وتكسب مال أحيانا، مؤكدة في نفس الوقت أنها ليست ضد ذلك الكاركتر.

وأوضحت وفاء موصللي، إنها كداية في الكندوش، مكانتها كحكيمة التي تطبب، وتولد وتعطي حكما للجيل سواء شباب وصبايا.

وأضافت الممثلة وفاء، يوجد في الكندوش أشكال متنوعة من الفن، من تمثيل وغناء ورقص والأجواء الشامية.

وأشارت موصللي، إلى أن الفنان حسام تحسين بيك، مؤلف العمل اهتم بالكندوش كثيرا، مما أعطى العمل خصوصيته.

وتابعت الفنانة وفاء، أن الدكتور فؤاد الدحدوح، الفنان التشكيلي، صنع حارة متميزة تختلف عن الحارات في المسلسلات الأخرى.

ونوهت موصللي، إلى أن العمل ضم مجموعة كبيرة من النجوم، عدا عن وجود شركة إنتاج تساهم بتقديم كل شيء يساهم بإصدار العمل بأفضل ما يمكن.

رأي وفاء بأعمال البيئة الشامية

وكشفت الفنانة وفاء، أن شخصيتها في مسلسل سوق الحرير، أنها سيتم وضعها في ظرف جديد، وسوف يختلف وضعها وسلوكها وحياتها.

ولم تعطي موصللي أي تفاصيل إضافية مكتفية بالقول إنه سيكون هناك شيئا جميلا وسوف يفاجئ المشاهد.

وأكدت الفنانة السورية، أنها ليس لديها تخوف من أن تشارك في ثلاث أعمال شامية في موسم واحد، والسبب أن الأدوار التي تؤديها مختلفة عن بعضها.

في حين عبرت وفاء موصللي عن أمنيتها، بأن لا يصبح هناك نوع من “اللخبطة”، مضيفة أن أكثر شيء يطلب هو النوع الشامي.

وقامت الممثلة وفاء بتوجيه وصاية إلى المنتجين السوريين، ووزارة الثقافة والإعلام والنقابة والمعنيين بهذا الأمر، أن يكون لديهم قنواتهم الخاصة.

وكشفت موصللي عن السبب، وذلك من أجل أن لا يكون هناك وصاية أو طلب للمنتج، يدفعه للقيام بعمل بيئة شامية،و بحيث يقدموا كل الأنواع كما كان يحصل سابقا.

رأيها بالمشاكل ما بين الفنانين السوريين واللبنانيين

وأشارت الممثلة وفاء، إلى أنه من يقوم بتأجيج الخلاف بين الممثلين السوريين، والآخرين اللبنانيين هي الظروف السياسية والاقتصادية.

وأكدت وفاء موصللي، أن جميع الفنانين العرب زملاء، وأن تلك الأعمال متكاملة، منوهة إلى أنها بعيدة عن مواضيع الخـ.ـلافات.

ونوهت موصللي، إلى أن هناك بعض الإعلاميين الذين يأججون تلك الخـ.ـلافات ويستغلون تلك الظروف، بهدف صنع تريند وغيرها من القصص.

وتابعت الممثلة وفاء، أن الإعلام نزيه، وكان يوصل رسالة نقد بناء للأعمال، مضيفة إن إعلام المشاكل هو صحافة صفراء.

ابنتها نايا الأندلس

وقالت الفنانة السورية، إن ابنتها ليست جميلة بالشكل فقط، وإنما بالروح أيضا، ولديها تفكير عميق.

وأضافت الفنانة وفاء، أن نايا الأندلس متفهمة للظروف كثيرا، وتستطيع أن توازن بين ما يجب أن يكون وماهو موجود.

وأشارت موصللي إلى أن تلك الفتاة، درست هندسة عمارة، وتعمل بالسوشيال ميديا، وبأمور أخرى متعلقة بدراستها.

وأكدت الممثلة وفاء، أنها تحب أن يتم التركيز على ذكاء نايا وموهبتها وعمقها بالتفكير، أكثر من جمالها.

ووجهت الفنانة السورية نصيحة لابنتها، بأن تكون أكثر مرونة، خاصة أنها تتصرف مع الأخرين بقدر عالي من الذكاء.

وتابعت موصللي، أن نايا أحيانا عندما تتعامل مع أشخاص لديهم استهتار أو لايوجد عمق بالتفكير، تتضـ.ـايق وتغـ.ـضب، فطلبت منها خلال اللقاء، أن تتقبل ذلك أكثر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى